الرئيسية مستجدات الحزب حوار الاستاد الحسن مديح بخصوص مستجدات قضيتنا الوطنية

حوار الاستاد الحسن مديح بخصوص مستجدات قضيتنا الوطنية

14 ديسمبر 2020 - 21:14
مشاركة

صاحب الجلالة المؤهل الوحيد لحلحلة القضية الفلسطينية

14 ديسمبر 2020 – 21:01

صاحب الجلالة المؤهل الوحيد لحلحلة القضية الفلسطينية

14 ديسمبر 2020 – 20:02

اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء و اعتبار الحكم الذاتي الحل الوحيد الممكن يفتح المجال لانهاء النزاع في قضيتنا الوطنية.
صاحب الجلالة اصبح المؤهل الوحيد في العالم العربي و الاسلامي  لحلحلة القضية الفلسطينية و الإشراف على مفاوضات من اجل حل الدولتين.

حوار جريدة الوسط مع الاستاد الحسن مديح الامين العام لحزب

الوسط الاجتماعي

 

س الوسط: اعلن صاحب الجلالة خلال بلاغ الديوان الملكي عن اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء و بأن الحكم الذاتي هو الحل الوحيد، ماهي الآثار المستقبلية على قضية وحدتنا الوطنية ؟
ج الاستاذ الحسن مديح  الأمين العام لحزب الوسط الاجتماعي

منسق التحالف الوطن اولا :

: اولا انتم تعلمون ان دستور المملكة يعتبر الملك مسؤولا عن الوحدة الترابية للبلاد باعتباره حامي الوطن.
و كما عاهدنا فان صاحب الجلالة يشتغل بعقلانية و روية و تبصر بعيدا عن الغوغاء و المزايدات و لذلك فان قرار الولايات المتحدة الامريكية في شخص رئيسها السيد ترامب تم طبخه على نار هادئة و موضوعية، اذا علمنا ان الولايات المتحدة الأمريكية لولا  انها تحافظ على مصداقيتها  ، الشيء الذي يجعلنا نتأكد ان هذا الاعتراف سيبقى راسخا و مستمرا و سيكون له اثر كبير على قضية وحدتنا الترابية، باعتبار حجم هذا البلد الذي تدور في فلكه جميع الدول المتقدمة، و الغربية بصفة عامة، ومن المنتظر ان تغير هذه الدول رايها لي قضية الصحراء بشكل ايجابي و واقعي و على الاخص فيما يتعلق بالحل الواقعي و المقبول الا و هو الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية ومن هنا ننوه بالمجهود الجبار لصاحب الجلالة الملك محمد السادس و بالنتيجة الباهرة التي يقدمها.
س الوسط ما هي اهمية احداث قنصلية امريكية بالداخلة من اجل الأعمال.
ج الامين العام لحزب  الوسط منسق التحالف الوطن اولا

: لا شك انكم استمعتم  الى خطاب صاحب الجلالة الاخير الذي تكلم عن المشاريع الاقتصادية الضخمة التي ستعرفها اقاليم واد الذهب خاصة الداخلة و على راسها الميناء الضخم الذي اعلن اخيرا  و عمليا عبر مناقصة لانجازه و من المؤكد ان دول اخرى ستحدو حدو امريكا من اجل المنافسة الاقتصادية.
س الوسط : البعض ينتقد المغرب و يعتبره مطبعا و خارج عن الصف العربي و الاسلامي ؟
ج الأمين العام: اولا لا بد من التذكير بالتضحيات التي قدمها المغرب ملكا و شعبا للشعب الفلسطيني بالدماء التي سالت على حدود فلسطين، رغم بعد المسافة و الاموال التي لم يبخل بهاا الشعب المغربي لضمان استمرار الكفاح الفلسطيني ، و بيت مال القدس، الشيء الذي لم تقدمه الابواق المنتقدة و الغير واقعية، و قد اكد جلالة الملك عبر مكالمته الهاتفية مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بان المغرب متضامن مع قضية الشعب الفلسطيني و حقوقه الثابثة المتمثلة في حل الدولتين و عاصمتهما القدس، و بالمناسبة فان المغرب رهين بموقف الفلسطينيين في اختياراتهم سواء تعلق الامر بالكفاح او الحل السلمي و الحال ان الحل السلمي هو الاجدر.
بعد تغيير هذه المعطيات فان صاحب الجلالة اصبح المؤهل الوحيد لحلحلة القضية الفلسطينية و الإشراف على مفاوضات السلام بين الفلسطينيين و الاسرائيليين.
س الوسط : ما رايك في بعض الاصوات النشاز التي تنتقد اعادة العلاقات مع اسرائيل و نعتها بالتطبيع ؟
ج الامين العام:الاستاد لحسن مديح منسق التحالف الوطن اولا.

هذه الاصوات ضعيفة جدا و لا تمثل الا نفسها و لا امتداد شعبي لها و تبقى مجرد مزايدات سياسية لا قيمة لها.
ثم ان المغرب لا يوجد في وضعية التطبيع على غرار ما ينعتون به الباقين من الدول, ذلك ان المغرب بعد ان ابرم الفلسطيون الاتفاقيات (اوسلو) التي رأوها ضامن لحقوقهم.قامت مجموعة من الدول بربط علاقات دبلوماسية مع اسرائيل بموافقة الفلسطينيين و مباركتهم الشيء الذي قام به المغرب سنة 1994 حيث تم فتح مكتب للتواصل و هي علاقة طبيعية و معلنة و ليست سرية وافق عليها الفلسطينيين انفسهم و من باب التضامن المطلق لبلادنا، و على اثر انتفاضة غزة قطع المغرب علاقته باسرائيل استنكارا لما تعرض له الفلسطينيون من اعتداءات انذاك و من حق المغرب في اطار القرارات السيادية ان يعيد العلاقات مع من يشاء.

س الوسط: ما اثر اعادة العلاقات مع اسرائيل بالنسبة للجالية اليهودية الموجودة في اسرائيل؟
ج الامين العام:د الحسن مديح منسق التحالف الوطن اولا

في الواقع فان الضمير المغربي غير مرتاح لكون ما يفوق 700 الف يهودي مغربي توجد في اسرائيل محرومة من زيارة بلدها على غرار المغاربة الموجودين بامريكا، و هذا مشكل انساني بالاضافة الاستفادة من زيارة هؤلاء على غرار باقي الجالية المغربية عبر العالم، و اذا علمنا ان هؤلاء يتشبتون بمغربيتهم و يبحثون عن اتباث اصولهم بشتى الوسائل، كما يتشبث المغرب بهم كمغاربة متواجدين باسرائيل بالظروف التي صاحبة عودتهم الى
اسرائيل

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً