الرئيسية كلمة الامين العام كلمة العدد 258 الشعب الجزائرى والشعب المغربي خاوى خاوى.

كلمة العدد 258 الشعب الجزائرى والشعب المغربي خاوى خاوى.

25 مايو 2019 - 18:34
مشاركة

بقلم الاستاد الحسن مديح 

 سبق ان اشرنا الى ماتعرفه الجزاءر الجارة من حراك شعبى سلمى واضح المطالب يعبر عن معاناة الشعب مند الاستقلال،حيت استولى الرعيل الاول من العسكر على الدولة وحولوها الى دولة دات نظام عسكرى بشرعية المقاومة والتحرر بغلاف ثورى ،وانتخابات شكلية،فى ظل رياح المعسكر الشيوعى والاشتراكى.

وطبيعى عندما نجمع الحسنيين،النظام العسكرى،ولشيوعى الاشتراكى ،لايمكن ان نبحت عن حقوق الانسان والديمقراطية والتعبير والتنقل الخ….الشىء الذى يشكل ضغطا لدى الشعب يؤدى الى انفجار الشعب الجزاءرى عن حق .

ولا يمكن تعويض هده الحقوق بالمال او المغريات ،كما ان الا نظمة مثل هده لاتهتم بمستقبل البلد  بقدر ما تهتم،بقدر ما تهتم ماتهتم بالوساءل الكفيلة بارشاء قواعد النظام،وضمان استمراريته بشتى الوشاءل.

ولاغضاضة لهدا النظام فى التستر وراء شعارات رنانة جوفاء اصبحت متهالكة تجاوزها  الزمان ،كالانعتاق،والتحرر ،وتقرير الشعوب لمصيرها، وهى حق اريد به باطل ،والحال ان الشعب الجزاءرى رغم ثروات بلده يتسابق الكبيرة يتسابق لركوب قوارب الموت المحقق،محروم من مداخيل بتروله وفسفاطه ،تبددها ثلة من المتامرين ،بشكل مخجل وفاضح .

والواقع ان لشعب الشعب الجزلءرى الشقيق عليه ان يفتح حوار جاد ومسؤول حول مبررات ووجه استفادته من صرف ملايير الدولارات على كيان وهمى ،يعتمد فى وجوده على احتجاز  الاف الموطنين فى مخيمات تندوف تبريرا لتبدير المال العمومى ،على شكل رشاوى واكراميات للبحت عن سند لقضية مخسورة سلفا ،ادا علمنا ايمان اغلب الدول بعدالة قضيتنا الوطنية ،وهو مااكده القرار الاممى الاخير،الدى اعتبر الجزاءر طرفا رءسيا فى هدا النزاع .

لذالك اليس من حق الشعب الجزاءرى،وهويتظاهرسلميا ان يرفع شعارا وطنيا (الشعب الجزاءرى الشعب المغربى خاوى خاوى)؟

ماذا لورفع االشعب الجزاءرى مطلب(البوليزاريو ارحل)؟وطالب بفتح الحدود لرفع الحصار الاقتصاد ى والاجتماعى على الشعب ومبررات هده المطالب كثيرة ،الم نكن شعبا واحدا بماض وتاريخ مشترك؟الم نكن فى خندق واحد اثناء معركة التحرير؟الم نخطط جميعا لمستقبل مشترك ،عندما رفض المغرب ترسيم الحدود مع المستعمر ،رغم الاغرءات التى قدمها مقابل ذالك؟.

نعم من حق الشعب ان يطرد اللد ين يتشبتون بالكراسى ،اعتمادا على خلق قضايا ومعارك وهمية خارجية لالهاء الشعب عن المطالبة بحقه الشرعى فى العيش الكريم .

من حق الشعب الجزارءرى فى اطار ترشيد النفقات والحفاظ على المال العام المطا لبة بايقاف الدعم عن مرتزقة النظام القديم.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً